دعوة لإنشاء هيئة لإدارة وتنمية الأوقاف في المملكة

May 04, 2014
 
 
 

جدةالشرق
طالب المؤتمر العلمي الثاني لجامعة الملك عبدالعزيز في الجلسة الخامسة التي عقدت أمس تحت (عنوان الوقف ودوره في الاقتصاد الوطني) وترأسها وأدارها عضو مجلس الشورى الدكتور حسام العنقري، بضرورة إنشاء هيئة عليا بالمملكة لإدارة وتنمية الأوقاف الموجودة بالمملكة باعتبارها مصدرا مهما من المصادر الاقتصادية القديمة والعريقة في المملكة وكافة الدول الإسلامية منذ صدر الإسلام، على أن تتولى هذه الهيئة إدارة وتفعيل وتنويع الاستثمارات من الوقف وحصر الأوقاف التي انقطعت صلتها بالواقف أو لعدم وجود نظار لها
وأشاد نائب وزير التربية والتعليم لشؤون البنين الدكتور حمد آل الشيخ بتاريخ الوقف في المملكة والحضارة الإسلامية، وبالدور المهم للوقف سواء في توفير احتياجات الفقراء، أو المساهمة في تقديم الخدمات الضرورية اللازمة
أما الأمين العام لهيئة الإغاثة الإسلامية العالمية إحسان طيب فعرض لتجربة الهيئة ودورها في توجيه مخرجات الوقف في المساعدات الإنسانية، داعياً إلى الاهتمام بالوقف الإسلامي باعتباره أداة استثمارية مفيدة للأفراد والمجتمعات خاصة الفقراء
كما عرض رئيس مجلس إدارة شركة المستثمر للأوراق المالية عبدالله الفوزان نماذج ناجحة ومهمة ومفيدة في المملكة ومنها أوقاف الراجحي وغيرها، معتبراً أن لدى المملكة تجربة طويلة وخبرات متراكمة باعتبارها عرفت الوقف منذ عهد النبوة